الأطعمة الأولىالصحة والأمانتغذية طفلكصحة ونمو طفلك

فى أى سن يمكن إضافة الملح و السكر لطعام الطفل؟

 

إضافة الملح و السكر

فى أى سن يمكن إضافة الملح و السكر لطعام الطفل؟

س.

سيتم طفلى سبعة أشهر الأسبوع القادم وسأبدأ فى تقديم بعض الأطعمة له، ولقد قرأت فى بعض المصادر أن إضافة ملح أو سكر لطعام الطفل فى هذا السن أمر غير صحى. أريد أن أعرف لماذا، وفى أى سن يمكن أن أبدأ فى إضافتهما لطعامه؟

 

ج.

من المعروف أن كل الأطعمة تحتوى على كميات من السكر و/أو الملح كجزء من تكوينها، لذا يجب أن نوضح أن كميات السكر والملح التى تضاف إلى الطعام هى فى الواقع كميات إضافية. هناك مقولة طبية شائعة تقول أن كميات إضافية من السكر أو الملح هو بمثابة إضافة سم أبيض.

حصول الجسم على كميات زائدة من الملح عادةً ما يؤدى إلى احتباس الماء كما أنه الخطوة الأولى فى الإصابة بارتفاع ضغط الدم على المدى الطويل، بالإضافة إلى أن ذلك يضع حملاً زائداً على الكليتين. أما الكميات الزائدة من السكر فى طعامنا ستؤدى إلى وضع حمل إضافى على البنكرياس لأنه سيكون عليه إنتاج كمية أكبر من الأنسولين لحرق السكر الإضافى، كما أن ذلك يزيد من احتمال الإصابة بمرض السكر على المدى الطويل.

يجب أن نضع فى اعتبارنا تعويد أطفالنا على عادات الأكل الصحية منذ ولادتهم. سيتكون لدى الطفل حب الأطعمة المالحة والمحلاة بالسكر إذا تعود على هذا هو الطعم الطبيعى وسيستمر فيما بعد فى حياته فى تناول كميات كبيرة من الملح والسكر. هذه العادات ستؤدى إلى زيادة احتمال إصابته بالأمراض على المدى الطويل إن لم يكن فى المستقبل القريب.

ألخص نصيحتى فى الآتى:  لا تضيفى أى سكر أو ملح لطعام طفلك وتمنى أن يحب طفلك طعم الأطعمة التى لا تمثل أى خطر على صحته على المدى الطويل.

إذا كنت لا تريدين تحضير طعام خاص لطفلك وتشعرين برغبة شديدة فى أن يأكل من طعام بقية الأسرة الذى يحتوى على سكر أو ملح، فعلى الأقل انتظرى حتى يتم سنة قبل البدء فى ذلك.

Facebook Comments
زر الذهاب إلى الأعلى