إدارة وتنظيم البيتبيتك

عصريه أم تقليدية؟

 

 عصريه أم تقليدية؟

عصريه أم تقليدية؟

التنظيم ليس فعلا محدد الملامح حتى يتفق الجميع على اسلوبه ومكوناته، لكل مديرة احتياجات وطرق لتلبية هذه الاحتياجات قد تختلف من مديرة لأخرى. ويختلف الانسان أيضا فى درجة تقبله لتطبيق أساليب جديدة فى التنظيم. لقد وضعنا تعريفا متواضعا لمديرة المنزل من قبل وهو ربة المنزل المسئولة عن إدارة أعماله اليومية وتلبية متطلبات اسرتها . تماما كأى مدير مكتب فى أى شركة أو مؤسسة، فهى تقوم بالتخطيط، المتابعة والرقابة ولكن لوظائف منزلها.

إذا نظرنا لهذا الأمر من ناحية الشخصية، نجد أننا أمام نوعان من مديرات البيت (ربة المنزل سواء العاملة أو لا) النوع الأول وهو المديرة التقليدية: وهى التى تتبع الاساليب وربما المنتجات ايضا التقليدية فى القيام  بالأعمال المنزلية والتى قد تكون تابعتها فى منزل العائلة أو تربت عليها وأصبحت طباعا و ردود أفعال تلقائية لما يقابلها من أعمال أو مشاكل.

والنوع الآخر هو المديرة العصرية: وهى ربما لم تشاهد أو تركز فى تعلم أى من الأعمال المنزلية فى منزل العائلة او تعلمت بعض الأشياء والطرق ثم قامت بتنميتها او تغييرها لتناسب حياتها اليومية السريعة.

النوعان ناجحان فى إدارة الأعمال المنزلية اليومية والتى تتضمن الطبيخ والغسيل والمشتروات وحتى تربية الأطفال، ولكن يأتى الاختلاف بينهما فى الطرق والوسائل المتبعة فى الإدارة. ويمكننا هنا تلخيص بعض من هذه الاختلافات اذا كنت تريدين معرفة الى أى نوع تنتمين:

المديرة التقليدية:

  • لديها قوائم ثابتة للطعام ونادرا ما تحاول ابتكار وجبات جديدة بسبب ضيق الوقت او الجهد.
  • لا تحب أو لا تحاول كثيرا تغيير قطع الأثاث حول الغرف.
  • تتبع اسلوب “كما قال الكتاب” فى شراء الملابس للأطفال او فى شراء مهمات المنزل او فى شكل غرفة الصالون.
  • تشترى دائما تقريبا نفس المنتجات أو المأكولات من البقالة وخلافه.
  • غالبا ما لدى عائلتها نظام سنوى لتمضية الأجازات.

المديرة العصرية:

  • دائما تحاول طبخ أطعمة جديدة او تجربة نكهات مختلفة.
  • تقوم بتغيير قطع الأثاث كثيرا فلا تمل من منظرها.
  • تبحث دائما عن الجديد فى ملابس الأطفال او مستلزمات المنزل او الاكسسوارات المنزلية.
  • تستخدم منتجات جديدة لتجربة ما اذا كانت ستساعدها فى الأعمال المنزلية بسهولة وسرعة أكثر.
  • تحاول إن أمكن اكتشاف أماكن جديدة للتنزه أو السفر.

والآن اذا كنت تجدى نفسك مديرة تقليدية، فأنت بالتأكيد فى الطريق الصحيح ولكن قد يفوتك بعض المرح، ربما تريدين بعض التغيير.

واذا كنت المديرة العصرية، المقبلة على الحياة، فأنت فى وضع جيد ولكن احذرى ان تطغى احلامك أو أفكارك على حياتك الواقعية حتى لا يفلت منك زمام الأمور.

وععموما التغيير سمة الحياة ونحن نتغير مع مرور الوقت فقد ترين نفسك فى موقع التقليدية ولكنك تميلين أكثر لبعض صفات العصرية فتتحولين فى بعض الأنشطة إلى مديرة عصرية وهكذا، فنحن المديرات نسعى دائما الى الأفضل ونحاول قدر الإمكان الارتقاء بالمستوى المعيشى كماً ونوعا وهذا ما يدفعنا إلى العمل بجد ونشاط.

مع تحياتى وامنياتى بحياة منظمة دائما.

Facebook Comments

شيرين عز الدين

شيرين عزالدين مدربة إدارة المنزل من ذوي الخبرة تقدم بانتظام ورش عمل ودورات مخصصة لتعزيز الصحة نمط الحياة بين العائلات المصرية.

زر الذهاب إلى الأعلى