بعد الخمس سنوات

بلاش تقارن ابنك بأي حد

 

بلاش تقارن ابنك باي حد

أحياناً ولادنا بيعيطوا من غير أسباب منطقية… بيتصرفوا بإندفاع من باب الاستكشاف… بيبالغوا في تصرفاتهم من باب لفت الانتباه

هم بس أطفال.. تقبلهم وحبهم لأنهم أكيد مش بيتعمدوا يثيروا غضبك … ساعد طفلك على الاستكشاف … حاول تسد الفجوة اللى بتفصلك عنه… إسأل نفسك دايما ليه ابنى بيتصرف بالشكل ده، ماتكونش لا منطقى تجاه تصرفات طفلك اللا منطقية.

 

حضر ورقة وقلم واكتب الجملة دي واملا الفراغ اللى فيها!
أنا ابنى بدأ يعمل تصرف……………. لما حصل……………..
معروف إن لكل فعل رد فعل مساوي له في المقدار ومضاد له في الاتجاه.
مفيش حاجة بتتوجد من العدم.
قبل ما تحاسب ابنك دور على أصل مشكلته ومين السبب فيها

 

بلاش تقارن ابنك بأى حد… احترمه واحترم رغباته وقدراته… بلاش تحول حياته من رحلة بيحقق فيها أحلامه لرحلة بيجاهد فيها ويعاني عشان يكون الشخص اللى انت عايز تشوفه …
(أقبله زى ما هو علشان يقدر يتقبل نفسه ❤)

 

سيب ابنك يجرب يقع في الخطأ … المرور بالتجارب هيكسبه الخبرات…

دورك في حياته إرشاد وحماية … خلى كلامك معاه نصيحة… وسيبه يعمل اللى هو عايزه…

مينفعش تعيش مع ابنك دور القاضي… مينفعش بيتك يتحول لمحكمة لحل النزاعات …

لما هتسيب ابنك يتحمل مسؤولية قراراته النهاردة (بعد نصيحتك ليه) هيثق في رأيك بكرة…

سيبه يكتسب خبرات ويتعلم يحل مشاكله وهو صغير لأن لما يكبر الحياة هتجبره يعمل كده بس وقتها أخطاؤه هتكون مصيرية…

الحاجة الوحيدة اللى هتحتاج تحميه منها وتمنعه إنه يعملها من غير ما يحتاج يمر بيها هي الحاجة اللى ممكن تعرض حياته للخطر وبس.

Facebook Comments

محمد وديد

Mohamed Wadeed is a marriage and family counselor with an M.A. in mental health counseling from Rhode Island College, USA and an M.A. in philosophy from Cairo University, Egypt. He provides a variety of counseling services.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق