لكل أم: استمتعى بحياتك!

 

لكل أم: استمتعى بحياتك!


لكل أم: استمتعى بحياتك!

 


هل أنت مشغولة أكثر من اللازم لدرجة أنك تنسين كيف تستمتعين بحياتك؟ تحتاج الأم للاستمتاع بحياتها أثناء ممارستها لمهام حياتها اليومية العديدة. كيف يمكن لها أن تفعل ذلك؟ يعطى الطبيب النفسى د. هانى السبكى نصائحه للأمهات فى هذا الخصوص. جربى هذه الخطوات العشر لتدخلى الصفاء والبهجة على حياتك


١. ادرسى أى مشروع قبل البدء فيه

يؤمن د. هانى السبكى بأن الزواج وتربية الأطفال مشروعان يجب على كل سيدة أن تدرس كيف يمكنها خوضهما بطريقة فعالة وصحية قبل الإقبال عليهما. يقول د. هانى: “يجب أن تحصل السيدات على نصائح الخبراء من خلال القراءة أو عن طريق سؤال سيدات أخريات قد نجحن بالفعل فى بناء أسر سعيدة وناجحة.” يضيف د. هانى أن هذه المعلومات ستساعد السيدة على إدارة حياتها الأسرية ببساطة وسهولة أكثر.


٢. فكرى بطريقة إيجابية

يقول د. هانى السبكى: “إن الأم تتحمل المسئولية الأكبر فى الأسرة، لكن لا يجب أن تشعرى بأنك تقومين بالتضحية لأنك إذا شعرت بذلك ستجدين نفسك تلومين أفراد أسرتك على شعورك بالتعب والإجهاد. أنت تقومين ببناء أسرة ومكافأتك على تعبك هى سعادة أسرتك، مثل من يطيع الله من أجل الوصول للجنة، فهو يقوم بهذه الطاعات وهو راض لأنه يعلم أنه سيكافأ عليها.” إذا عشت حياتك بطريقة إيجابية ستصبحين فى سلام نفسى. هل ترين هؤلاء السيدات اللاتى تقمن بعمل كل شئ بدءا من ترتيب الجوارب حسب ألوانها إلى العمل خارج البيت طوال اليوم وفى نفس الوقت ترتسم على وجههن ابتسامة؟ هذا هو سر نجاحهن وإذا اتبعت نفس الأسلوب فستكونين واحدة منهن!


٣.احصلى على النصيحة من الشخص المناسب

ينصح د. هانى السبكى قائلاً: “لا تأخذى النصيحة من الفاشلين،” يتضمن ذلك استماعك لتعليقات مثل، “مهما فعلت فلن يشعر أحد بما تفعلينه.” أو لماذا تهتمى بهم وهم لا يهتمون بك؟” هذا الأسلوب فى التفكير قد يدمر حياتك الأسرية. إذا كنت تحتاجين للنصيحة فاطلبيها ممن نجحت فى إقامة أسرة سعيدة، واستطاعت التغلب على الصعاب التى واجهتها، ويتسم أسلوبها بالإيجابية عند مواجهة الأمور.


٤. كونى اجتماعية ولكن أحسنى اختيار أصدقائك

من المهم أن يكون لدى الأم حياة اجتماعية لتساعدها على التمتع بحالة نفسية جيدة. أحيطى نفسك بناس إيجابيين وناجحين، سيشجعك ذلك على النجاح فى حياتك وسيدفعك إلى الأمام بدلاً من الخلف. يؤمن كذلك د. هانى بأن المقابلات الأسبوعية مع باقى أفراد العائلة يساعد الأم على الخروج من روتين حياتها والاستمرار فى الصلة مع الأشخاص الذين تحبهم.


٥. نظمى وقتك

ينصح د. هانى الأمهات بعمل جدول أسبوعى للأعمال المنزلية، الطهى، وباقى المهام التى تقمن بها. (كونى واقعية عند وضعك للجدول، فإذا كنت لا تستطيعين القيام بكل المطلوب، اطلبى المساعدة من زوجك، أبنائك، أقاربك، أو يمكنك الإستعانة بخادمة إذا كانت ميزانيتك تسمح بذلك.) بهذه الطريقة ستنجز كل المهام بكفاءة أكبر وسيمكنك الحصول على قدر أكبر من الوقت لنفسك ولأسرتك، كما أيضاً سيعم المنزل جو من الاستقرار. يؤكد د. هانى بأن تحرصى على أن الوقت الذى تقضينه مع أسرتك يكون وقتاً مفيداً وليس وقتاً تضيعينه فى مشاهدة التليفزيون فقط أو التحدث فى التليفون.


٦. اشركى زوجك فى قضاء وقت مفيد مع أطفالكما

ينصح د. هانى السبكى بأن يقضى الآباء وقت مع الأطفال ويشاركوا الأمهات فى المسئولية لكى لا تشعر الأمهات بأنهن تعانين من ضغوط شديدة، بالإضافة إلى أن الأطفال يحتاجون لآبائهم تماماً كما يحتاجون لأمهاتهم. من الطرق البسيطة التى يمكن أن يتبعها الآباء للمشاركة بشكل أكبر فى حياة أبنائهم هى أن يقوموا بتخصيص بعض الوقت كل اليوم للحديث معهم.


٧. كونى عادلة 

كونى عادلة مع نفسك، زوجك، وأبنائك. حاولى ألا تجعلى شعورك بالتعب والإجهاد يؤثر على حكمك على الأمور أو يجعلك غير عادلة. انتظرى وفكرى دائماً قبل التصرف لأنك قد تخطئين وتفعلين شيئاً تندمين عليه بعد ذلك. على سبيل المثال، إذا انسكب بعض العصير من طفلك على الأرض التى قد قمت تواً بتنظيفها، لا تبالغى فى رد فعلك، وتذكرى أنه طبيعى أن تحدث مثل هذه الأشياء من الأطفال فاحتفظى بهدوئك. ينصح د. هانى أيضاً بمحاولة تجنب حدوث المشكلة من البداية، فعلى سبيل المثال إذا كان أطفالك يقومون دائماً بتكسير أشياء فى البيت، ابعدى الأشياء القابلة للكسر عن متناول أيديهم، أو إذا كان طفلك يجرى طوال اليوم فى البيت، اشتركى له فى أحد الأنشطة أو الألعاب لكى يخرج فيها طاقته.


٨. خصصى لنفسك بعض الوقت كل يوم

يقول د. هانى: “خذى دش أواسترخى فى السرير. اعطى لنفسك ساعة يومياً ولكن لا تضيعيها فى مشاهدة التليفزيون أو التحدث فى التليفون لكن افعلى شيئاً يساعدك على الراحة والشعور بالانتعاش،” على سبيل المثال، يمكنك الاستماع إلى بعض الموسيقى، قراءة مجلة أو كتاب، الرسم، القيام ببعض أعمال الخياطة أو التريكو، أو حتى ممارسة بعض الرياضة لتجددى طاقتك. أثناء هذه الساعة لا تشعرى بالذنب لأنك تستحقينها.


٩. حافظى على التغذية السليمة

يقول د. هانى السبكى: “ابتعدى عن الأطعمة السريعة الجاهزة والمشروبات الغازية فهى ضارة بصحتك،” ويضيف أنك إذا كنت تحتاجين لإنقاص وزنك، اتبعى خطة غذائية صحية وليس ريجيما قاسيا لأن الفقدان السريع للوزن له تأثير سلبى على صحتك العضوية والنفسية. كما ينصح د. هانى قائلاً: “لا تتناولى أدوية التخسيس لأنها تتسبب فى حدوث اختلالات عضوية ونفسية.”


١٠. حددى المشكلة

إذا كنت تفقدين أعصابك كثيراً ولا تستطيعين التحكم فيها، ينصح د. هانى بأن تعيدى تقييم الموقف لكى تعرفى ما هو السبب الحقيقى الذى يضايقك. هل هناك ما يدور بالبيت يسبب لك هذا الضيق؟ إذا كان الأمر كذلك، اجلسى مع أفراد أسرتك لمناقشة المشكلة بهدوء وإيجاد حل للموقف.