كرسى السيارة ضرورة لطفلك

 

كرسى السيارة ضرورة لطفلك


كرسى السيارة ضرورة لطفلك

بالنسبة لنا ككبار يُلْزِمنا القانون الخاص بربط حزام الأمان باتخاذ هذا  الإجراء الوقائى الأساسى على الطريق، ولكن مع ذلك، كم منا لا يزال يحمل  أطفاله على حجره داخل السيارة؟ إن الإحصائيات الخاصة بحوادث السيارات مثيرة  للرعب حيث تشير إلى أن 1.4 مليون شخص يموتون كل عام نتيجة لحوادث  السيارات.


عندما تتوقف السيارة تكون أجسام الركاب لا تزال تتحرك – وهى نظرية علمية –  مما يؤدى إلى إصابة الركاب، ويحدث هذا حتى وإن كانت السيارة تتحرك بسرعة  منخفضة. إذا كنت تقودين السيارة بسرعة 20 كم/ساعة واصتدمت بسيارة أخرى فى  الوقت الذى يكون فيه الطفل غير جالس فى مقعد الأطفال الخاص بالسيارة، يمكن  أن يرتطم الطفل بالزجاج الأمامى بنفس السرعة (20 كم/ساعة)، مما قد يؤدى إلى  إصابات خطيرة أو وفاة. يجب اتخاذ إجراءات الأمان اللازمة مهما كانت سرعة  السيارة منخفضة أو المسافة قصيرة.


أهمية كرسى الطفل الخاص بالسيارة

يجب أن يجلس الأطفال فى المقاعد الخاصة بهم فى السيارة. أحياناً يعتقد الأب  أو الأم أن طفلهما فى أمان ماداما يحملانه بين ذراعيهما بطريقة آمنة، لكن  هذا اعتقاد خاطئ تماماً. قد يكون كرسى الأطفال الخاص بالسيارة المناسب لسن  ووزن طفلك مكلفاً، ولكنه قطعاً ضرورى للغاية. حتى لو كبر طفلك، لا يفيد ربط  حزام السيارة العادى له بل يجب أن يجلس فى الكرسى الخاص به، فأحزمة  السيارة صنعت من أجل الكبار وليس الأطفال لأن جسم الأطفال أصغر وأقصر من  جسم الكبار.


بالنسبة للطفل دون السنة وأقل من 9 كج، يجب أن يجلس فى مقعد مصمم بحيث يكون  مواجهاً لخلفية السيارة، أى أن وجه الطفل يكون مواجهاً لخلفية السيارة.  هذا الوضع يمنع رأس الطفل – التى تكون نسبياً كبيرة فى هذه السن – من الميل  إلى الأمام عند حدوث أى حادث. يصعب على كثير من الآباء تقبل فكرة عدم رؤية  وجوه أطفالهم أثناء القيادة، ولكن حقيقة الأمر هى أنه إذا احتاج الطفل  لانتباهك أثناء القيادة، فيجب أن توقفى السيارة وتلبى احتياجاته بدلاً من  أن تستديرى وتحاولى القيادة وأنت منتبهة للطفل الذى يبكى.


بالنسبة للأطفال حديثى الولادة، ابحثى عن مقعد خماسى الأحزمة، وهو مقعد  أطفال خاص بالسيارة مزود بحزامين من أعلى الكتفين، وحزامين من أسفل، وحزام  بين الأرجل. كثير من مقاعد الأطفال الخاصة بالسيارة مزودة بقاعدة تترك  مثبتة داخل السيارة مما يغنيكى عن تثبيت المقعد فى كل مرة.


عندما يتخطى طفلك الوزن والطول المناسبين للمقعد، اعلمى أن الوقت قد حان  لشراء مقعد جديد حتى إذا لم يكن الطفل قد بلغ عامه الأول بعد. يجب أن يجلس  الأطفال الأقل من سنة مواجهين للخلف دائماً، فإذا كبروا على مقاعدهم واحتجت  لشراء غيرها قبل عمر سنة، قد تحتاجين لمقعد متعدد الأوضاع، أى يمكن أن  يكون اتجاهه إلى الخلف أو إلى الأمام حسب سن الطفل، وبالرغم من صعوبة  العثور على مقاعد متعددة الأوضاع هنا فى مصر إلا أنها موجودة.


الأطفال فوق سن السنة الذين يزنون من 9 – 18 كج يجب أن يستخدموا كراسى ذات  اتجاه أمامى وذات أحزمة بمحاذاة الأكتاف أو فوقها. تذكرى أن كرسى الطفل يجب  أن يظل على الكنبة الخلفية للسيارة. بمجرد أن يزن طفلك 18 كج وحتى 36 كج،  أسلم طريقة هى أن يجلس على كرسى مساعد يجعله مرتفعاً بحيث يمكن أن تربطوا  له حزام أمان السيارة نفسها بطريقة صحيحة. يجب أن يمر حزام الكتف عبر الصدر  والكتفين وليس الرقبة. أما حزام الحِجر، فيجب أن يمر بأعلى الفخذين وليس  البطن.


 


افعلى


ثبتى كرسى الطفل الخاص بالسيارة أو الكرسى المساعد فى الكنبة الخلفية  للسيارة، فالكنبة الخلفية هى الأكثر أماناً بالنسبة للأطفال تحت سن 12 سنة.


إذا كان الكرسى به مؤشر لضبط وضع الكرسى وزاويته، تأكدى من اتباع هذا المؤشر.


تأكدى من تثبيت حزام الكرسى جيداً، فلا يجب أن تكون المسافة بين طفلك والحزام أكثر من إصبع واحد.


تأكدى عند شراء كرسى طفلك أنه مصنع خصيصاً للسيارة.


اقرئى جيداً الإرشادات الموجودة مع الكرسى وكذلك الإرشادات الموجودة بكتالوج السيارة.


 


لا تفعلى

لا تشترى أو تستخدمى كرسى مستعمل لأكثر من 7 أو 8 سنوات. إذا حدث واشتريت  كرسى مستعمل، تأكدى من أنه لم يكن موجوداً فى أى سيارة أثناء تعرضها لأى  حادث.


لا تجعلى كرسى الطفل مرتخياً، بل يجب أن يثبت جيداً فى الكنبة الخلفية  للسيارة. لا يجب أن يتحرك الكرسى أكثر من 2 سم يميناً أو يساراً.


لا تتعجلى. خذى بعض الوقت فى كل مرة تضعين فيها الطفل فى كرسيه للتأكد من أنه جالس بطريقة آمنة ومريحة.


لا تُلبسى طفلك فى الشتاء ملابس أثقل من اللازم أو سميكة أكثر من اللازم أو تلفيه فى بطانية تعوق ربط الحزام بطريقة آمنة. لكن ألبسيه ملابس مناسبة  تجعله دافئاً ومرتاحاً فى نفس الوقت.