الرضاعة الطبيعيةالشهور الأولى للمولود

الرضاعة الطبيعية هبة من الله للأم والطفل

 

??????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????

 

 

بقلم: كورين دى فارم

الرضاعة الطبيعية هبة من الله للأم والطفل

الرضاعة الطبيعية هبة من الله للأم لما لها من فوائد ومميزات فهى:

– تمد الطفل بالأجسام المضادة وتخفف من فرصة إصابة الأطفال بالأمراض وخاصة إلتهابات الأذن كما تخفف من المغص وإلتهابات المعدة.

– الأطفال الذين يولدون قبل ميعادهم تساعدهم الرضاعة الطبيعية على عدم الإصابة بالأمراض الصدرية (الربو) وكذلك السكر والحساسية.

– حليب الأم خفيف وأسهل في الهضم لذلك الطفل الذي يرضع رضاعة طبيعية يجوع بشكل أسرع من الذي يرضع صناعي وذلك لأن لبن الأم سهل الهضم….

– الرضاعة الطبيعية أقل تكلفة من الرضاعة الصناعية.

 

يعد وقت الرضاعة وقت هام لزيادة تواصل وتقوية علاقة الأم بطفلها فعند إرضاعها لطفلها يجب عليها الجلوس معه فقط والنظر إليه مما يقوي الترابط بينهما وتساعد الرضاعة الطبيعية على تحفيز انقباضات الرحم وعودته إلى وضعه الطبيعي بشكل أسرع.

يختلف تكوين لبن الأم في بداية الرضعة عنه في نهايتها حيث يكون اللبن في البداية خفيف وفي نهاية الرضعة يحتوي على كمية أعلى من الدهون والتي تكون عالية القيمة الغذائية وتشبع الطفل لذا ينصح بأن يتم إرضاع الطفل من ثدي واحد في كل مرة حتى يتمكن الطفل من تناول اللبن الغني بالدهون. كما أن إرضاع الطفل من الثديين هو أمر ضروري حيث أن عملية المص للرضيع تحفز إدرار اللبن.

الرضاعة الطبيعية تساهم في تخفيف الوزن وتتطلب الكثير من السعرات الحرارية فالرضاعة تحتاج إلى ٥٠٠ كالوري في اليوم فيجب على الأم الانتباه إلى نوعية الأكل الذي تتناوله حتى تتمكن من تخفيض وزنها وبنفس الوقت إفادة رضيعها.

تحتاج الأم المرضع إلى تناول الفاكهة والكالسيوم والذي يوجد في الحليب ومشتقاته وألا تعتبر أن تناولها للبيض يغني عن ذلك فالبيض غني أكثر بالبروتين. أيضًا تحتاج الأم إلى البروتين ما يعادل إلى جرام من البروتين لكل نصف كيلو جرام من وزنها ومن مصادر البروتين: البيض، اللحوم، الدجاج والطيور، الأسماك، البقوليات، بروتينات الحبوب مثل العدس والحمص والفول ويتم تناولها مع حبوب مثل الأرز لتكوين بروتين كامل يماثل الموجود باللحوم.

يجب على الأم المرضع تناول كميات كافية من المياه فيزداد إحتياجها اليومي من المياه إلى ١٠-١٢ كوب من الماء يوميًا، بجانب تناول الأكل الصحي وذلك بعد إستشارة الطبيب.

 

Facebook Comments

فريق عالم الأم و الطفل

يتطلع فريقنا دائمًا لإطلاع القراء على آخر الأخبار والأحداث والنصائح الملهمة والمفيدة التي شاركها الآخرون.

زر الذهاب إلى الأعلى