فترة الحملمذكرات أم

!الحمل: شيخوخة مؤقتة

 

?????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????????

!الحمل: شيخوخة مؤقتة

بقلم: مريم شومان

وأنا أمر بالشهر السابع من حملى الرابع، أشعر وكأننا قد مُنِحنا نحن السيدات فرصة متميزة. فنحن نستطيع أن نقدر قيمة الصحة التى نتمتع بها وسلامة أجسامنا قبل أن نصل لمرحلة الشيخوخة، فمن وجهة نظرى، الحمل كأنه بروفة لمرحلة الشيخوخة. فجأة نصحو من نومنا ونجد حال أجسامنا ليس كما كان… وكل يوم يتطور الحال من صعب إلى أصعب! آلام الظهر، قصر النفس، الأقدام المتورمة، الضغط المرتفع، وأحياناً سكر الحمل… فليس من الطبيعى أن تصاب السيدة فى سن الشباب بكل هذه الأعراض مرة واحدة!

ولكن ما يطمئننا هو أن هذه الأعراض مؤقتة! بمجرد خوض هذه التجربة، لن تستطيعى أن تنظرى بعد ذلك إلى صحتك على أنها أمر مسلم به. لا يمكن مقارنة أى علاج مهما كان – يخلص الجسم مما فيه من تعب وأعراض مزعجة – بالولادة بعد شهور الحمل الطويلة. تدخلين المستشفى وأنت تعانين من آلام المخاض وبطنك الكبيرة تسبقك وبعد بضع ساعات قليلة، تعودين إلى حالتك التى كنت عليها قبل الولادة. نعم قد لا تعود بطنك لحجمها الطبيعى فى الحال ولكن على الأقل لم تعد مشدودة وأصبحت طرية وتحتاجين فقط لبعض التمارين لكى تعود كما كانت، والمفاجأة المدهشة أنك تستطيعن النوم عليها مرة أخرى! كما أن الماء المحتبس فى جسمك منذ عرفت أنك حامل فجأة يختفى، كما أنك تستطيعين المشى بشكل طبيعى وتستطيعن رؤية قدميك أيضاً! وفجأة أيضاً تجدين أن تنفسك أصبح طبيعياً وتستطيعين التنفس بعمق. والأكثر من ذلك أنك تستطيعين النهوض من الكرسى دون أن تفكرى كيف ستنهضين، ولم يعد أحد يعرض عليك المساعدة للنهوض. وبعد وقت قليل تستعيدين شبابك من جديد. حتى لو كنت لازلت متعبة قليلاً بعد الولادة مباشرةً إلا أنك تعرفين أن المرحلة الأصعب قد مرت بسلام. أنا أحلم باليوم الذى أستطيع فيه النوم على ظهرى مرة أخرى!

حتى بعد أن تنتهى فترة الحمل، فنحن نظل نحمل بداخلنا الدروس التى تعلمناها من التجربة. بالنسبة لى، خلقت بداخلى تجربة الحمل تعاطفاً مع جدتى ومع كبار السن بشكل عام، فقد أصبحت أفهم ماذا يعنى ألا يستطيع الإنسان أن يقوم ببعض المهام البسيطة أو أن يشعر الإنسان أنه لم يعد يستطيع تحمل الألم. أعلم أن كل إنسان حتى الشباب الصغير يتعاطف مع أى شخص يتألم أو يعانى كنتيجة كبر السن، لكن المرأة التى حملت ستستطيع دائماً تفهم مثل هذه الأمور أكثر لأنها هى نفسها مرت بها.

الآن دعونا نقارن تجربتنا المؤقتة مع الشيخوخة بالنسبة لرؤية الرجال للشيخوخة. أغلب الرجال يعيشون حياتهم باستمتاع وهم معتقدين أن صحتهم ستبقى كما هى للأبد إلى أن فجأة… قد يصابون يوماً ما بمرض وأحياناً يكون مرض ليس له علاج. فأول تجاربهم مع المرض وتفكيرهم فى الموت يكون تأثيرها أكبر عليهم. أقصد أن الرجل غالباً لا يفهم معنى فقدان الصحة إلا إذا مرض بالفعل أو كبر فى السن. أما نحن فنمر بتجربة جميلة (رغم صعوبتها) تنتهى بخروج مولود جديد للحياة وفى نفس الوقت هى تجربة تجعلنا نعرف ماذا تعنى الشيخوخة أو فقدان الصحة. هذه التجربة نتعلم منها أننا لا يجب أن ننظر إلى أجسامنا وصحتنا على أنها أمور مسلم بها كما تشعرنا بمدى قوة إحتمالنا.

لا أعنى أن أنتقد الرجال (غالباً كل ما أقوله هو من تأثير تجربة الحمل التى أمر بها) لكن هل لاحظت مدى الانزعاج الذى يظهر على الرجال إذا أصيبوا بدور برد أو أنفلونزا؟ بالنسبة لهم يرون أن هذا أسوأ ما رأوه ولا يتخيلون أنهم يستطيعون تحمل شئ أكثر من هذا. لكن عندما نصاب نحن ببرد، نقول لأنفسنا: “ياه! هذا شئ بسيط! لقد حملنا وولدنا من قبل!”

فلكل امرأة حامل – تذكرى أن تجربة الحمل ستغير نظرتك للحياة وتجعلك أكثر واقعية، فاستمتعى بكل دقيقة فى الحمل، فحتى لو كنت تشعرين بتعب وأعراض مزعجة، تذكرى أنها فقط مرحلة مؤقتة ولازال أمامك وقت طويل حتى تصلى لمرحلة الشيخوخة التى غالباً ستستقبلينها برضا وسعادة لأنك ستكونين قد جربتيها من قبل!

Facebook Comments

عالم الأم و الطفل

تشمل مجموعتنا الواسعة من المقالات جهود أكثر من 20 عامًا من العمل وتغطي مجموعة واسعة من الموضوعات المتعلقة برعاية الأسرة والطفل. تم تطوير جميع مقالاتنا وتحديثها بمساعدة ودعم القادة في مجالات الطب والتغذية والأبوة والأمومة ، من بين أمور أخرى.

زر الذهاب إلى الأعلى